ننتظر تسجيلك هـنـا


الإهداءات



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 10-14-2020, 09:22 AM
سوكراَ غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
لوني المفضل Antiquewhite
 رقم العضوية : 145
 تاريخ التسجيل : May 2020
 فترة الأقامة : 175 يوم
 أخر زيارة : يوم أمس (07:16 PM)
 المشاركات : 1,928 [ + ]
 التقييم : 1110
 معدل التقييم : سوكراَ has much to be proud ofسوكراَ has much to be proud ofسوكراَ has much to be proud ofسوكراَ has much to be proud ofسوكراَ has much to be proud ofسوكراَ has much to be proud ofسوكراَ has much to be proud ofسوكراَ has much to be proud ofسوكراَ has much to be proud of
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي تعريف الإخلاص



تعريف الإخلاص
الإخلاص في اللغة: خلص يخلص خلوصًا: صفا وزال عنه شوبه، ويقال: خلص من ورطته: سلم منها ونجا، ويقال: خلَّصه تخليصًا: أي: نجَّاه، والإخلاص في الطاعة: ترك الرياء؛ [المعجم الوسيط: (1/ 249)، مختار الصحاح (ص: 77)].

قال ثعلب: والمخلصون: همالذين أخلصوا العبادة لله عز وجل والذين أخلصهم الله تعالى؛ أي: اختارهم، فالمخلَصون: المختارون، والمخلِصون: الموحدون، وكلمة الإخلاص: كلمة التوحيد؛ [لسان العرب لابن منظور: (7/ 26)].

وحقيقة الإخلاص: هو أن يريد العبد بعمله التقرب إلى الله تعالى وحده.

وقد ذكر أهل العلم تعريفات بعضها قريب من بعض:

♦ قال الكفوي رحمه الله في الكليات:

الإخلاص: هو القصد بالعبادة إلى أن يعبد بها المعبود وحده، وقيل: تصفيه السر والقول والعمل.

♦ وقال المناوي رحمه الله:

الإخلاص: هو تخليص القلب من كل شوب يكدر صفاءه.

♦ وقال إبراهيم بن أدهم رحمه الله:

الإخلاص: ألَّا تطلب لعملك شاهدًا غير الله.

♦ وقال سهل التستري رحمه الله:

نَظَرَ الأكياسُ في تفسير الإخلاص فلم يجدوا غير هذا:

أن تكون حركته وسكونه في سره وعلانيته لله تعالى وحده، لا يُمازجه شيء؛ لا نفس ولا هوى ولا دنيا.

♦ وقال أبو عثمان المغربي رحمه الله:

الإخلاص: نسيان رؤية الخلق بدوام النظر إلى الخالق، ومن تزين للناس بما ليس فيه، سقط من عين الله تعالى.

♦ وقال حنيفة المرعشي رحمه الله:

الإخلاص استواء أعمال العبد في الظاهر والباطن، والرياء: أن يكون ظاهره خيرًا من باطنه، والصدق في الإخلاص: أن يكون باطنه أعمر من ظاهره.

♦ وقيل لسهل رحمه الله:

أي شيء أشد على النفس؟ قال: الإخلاص؛ لأنه ليس لها فيه نصيب.

♦ وقال الجنيد رحمه الله:

الإخلاص سرٌّ بين الله وبين العبد، لا يعلمه مَلَكٌ فيكتبه، ولا شيطان فيفسده، ولا هوًى فيميله؛ [مدارج السالكين: (2/ 95)].

♦ وكذا قال ابن القيم رحمه الله في كتابه "الفوائد":

الإخلاص: هو ما لا يعلمه مَلَكٌ فيكتبه، ولا عدوٌّ فيُفسده، ولا يعجب به صاحبه فيبطله.

وعلى ما تقدم: يتضح أن الإخلاص: صرف العمل والتقرب به إلى الله وحده، لا رياءً ولا سمعةً، ولا طلبًا للعَرَضِ الزائل، ولا تصنُّعًا، وإنما يرجو ثواب الله، ويخشى عقابه، ويطمع في رضاه.

ولهذا قال القاضي عياض رحمه الله: "ترك العمل من أجل الناس رياء، والعمل من أجل الناس شرك، والإخلاص أن يعافيَك الله منهما"؛ [مدارج السالكين لابن القيم: (2/ 91)].

والإخلاص في حياة المسلم: أن يقصد بعمله وقوله، وسائر تصرفاته وتوجيهاته وتعليمه - وجهَ الله تعالى وحده لا شريك له، ولا رب سواه.

وإرادة الدنيا بعمل الآخرة ظلماتٌ متراكمة بعضها فوق بعض؛ لأن ذلك ينافي كمال التوحيد، ويحبط العمل؛ قال تعالى: ﴿ مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا وَهُمْ فِيهَا لَا يُبْخَسُونَ * أُولَئِكَ الَّذِينَ لَيْسَ لَهُمْ فِي الْآخِرَةِ إِلَّا النَّارُ وَحَبِطَ مَا صَنَعُوا فِيهَا وَبَاطِلٌ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴾ [هود: 15، 16].

وكان ابن القيم رحمه الله يقول كما في كتابه الفوائد (ص: 67):

"العمل بغير إخلاص ولا اقتداء، كالمسافر يملأ جرابه رملًا يُثقله ولا ينفعه، والطريق إليه: تجريد متابعة رسوله صلى الله عليه وسلم ظاهرًا وباطنًا، وتغميض عين القلب عن الالتفات إلى ما سوى الله ورسوله"؛ أ.ه.

فالإخلاص هو روح الدين، وأساس قبول العبادة، وطوق



 توقيع : سوكراَ

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
قديم 10-15-2020, 06:32 AM   #2


asrar غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 27
 تاريخ التسجيل :  Jun 2019
 أخر زيارة : 10-23-2020 (09:36 PM)
 المشاركات : 20,693 [ + ]
 التقييم :  5300
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Aliceblue

اوسمتي

افتراضي



.










جزاك الله خيرا وبارك فيك ونفع بطرحك
وجعله في ميزان حسناتك
دمت بحفظ الله





 
 توقيع : asrar

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 10-19-2020, 11:16 PM   #3


سوكراَ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 145
 تاريخ التسجيل :  May 2020
 أخر زيارة : يوم أمس (07:16 PM)
 المشاركات : 1,928 [ + ]
 التقييم :  1110
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Antiquewhite

اوسمتي

افتراضي



نورتي ،
..................


 
 توقيع : سوكراَ

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 12:15 PM   #4


أمير المحبه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 89
 تاريخ التسجيل :  Nov 2019
 أخر زيارة : يوم أمس (06:55 PM)
 المشاركات : 2,116 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Orangered

اوسمتي

افتراضي



جزاك الله خيرا
يعطيك العافيه يارب
اناار الله قلبكك بالايمــــــــان
وجعل ماقدمت في ميزان حسناتكـ
لكـ شكري وتقديري


 
 توقيع : أمير المحبه

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إضافة رد
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:20 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
new notificatio by 9adq_ala7sas
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education

... جميع الحقوق محفوظه لمنتديات عطر الشوق التطويرية ...

.. جميع المواضيع و الردود تعبر عن رئي صاحبها ولا تعبر عن رئي اداره المنتدى..

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009